مقال رئيس التحريرمقالات

ترندات .. “لما كنا صغيرين” عندما تجتمع عناصر النجاح

مجموعة من العوامل تضافرت لتقدم للمشاهد عمل فني يستحق المشاهدة وسط هذا الزخم من المسلسلات التي تعرض هذا المشاهد وبينما تشتد المنافسة تجد مسلسل “لما كنا صغيرين” يملك من الأدوات ما يجعله في صدارة اهتمام الكثير من المتابعين الذين يشيدون بالمسلسل وبأبطاله مع كل حلقة من حلقاته

قصة العمل تزداد سخونة بين الكثير من تفاصيل الحياة اليومية التي يعيشها الأبطال وقصص القتل والحب والتفاصيل التي لا نريد أن نسرد فيها كثيرا ونترك للمشاهد التبحر فيها حتى لا نفرض عليه طريقة الاستمتاع بهذا العمل المميز

ولكن بالحديث عن أداء الأبطال نجد حالة من الوهج الفني قد تملكت الفنانة ريهام حجاج التي قررت أن تصد أي هجوم أو انتقاد يمكن أن تواجهه بأداء في غاية التمكن والبراعة وبتطور ملحوظ في موهبتها ليس فقط لتؤكد أنها تستحق البطولة وأن يكون العمل باسمها ولكن لكي تثبت أن طاقتها الفنية قادرة على الصمود ومواجهة مبدعين وعمالقة يشاركوها في بطولة العمل مثل خالد النبوي ومحمود حميدة

كريم قاسم أيضا له حضور مميز وطاغي ويشتد الصراع ليصل إلى ذروته بين اثنين من أقطاب الفن في مصر وهما خالد النبوي ومحمود حميده اللذين أضافا ثقل لا نهائي لهذا العمل المميز الذي احتل مكانة كبيرة ونسب مشاهدة استثنائية بالرغم من شراسة المنافسة هذا العام