مشاهير

هيثم الشاولي يطرح كليب “البنت ديا” على قناة مزيكا

طرح المطرب السعودي هيثم الشاولي احدث كليباته الغنائية بعنوان “البنت ديا” على قناة مزيكا الفضائية وقناته على موقع الفيديوهاتالعالمي يوتيوب بمناسبة عيد الاضحى المبارك.

الاغنية تنتمي الى نوعية موسيقى التسعينيات وهي كلمات وألحان عصام مصطفى، وتوزيع موسيقى وائل صبري، والكليب مونتاج تامرسليم، ومدير التصوير د. ميدو بارون ومن اخراج السوري مجد طالب الحجلي.

وتقول كلماتها: البنت ديا.. الحلوة ديا.. ايوة بحب البنت ديا.. مش عايز الا هي.. هي حياتي وكل ما ليا.. ومفيش منها اتنين في الكون.. حبيتها يا خلق يا هو.. قولولي اعمل ايه وياها.

يعد الكليب عودة للفنان والطبيب السعودي هيثم الشاولي الى مجال الغناء بعد غياب استمر اكثر من عشر سنين ثم تحضيره ألبوم جديدبعنوان «اول رومانسيات» والذي طرحه منذ عامين ويحتوي على 14 اغنية وقرر تصوير اغانيه بطريقة الفيديو كليب واحدة تلو الاخرى.

وفي سياق متصل وحيث انه في الاساس طبيب، فقد طرح مؤخرا الفنان هيثم الشاولي فيديو كليب  بعنوان «ملايكة من البشر» يدور حولدور الاطباء والطاقم الصحي في مكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد، وعن تضحيات ومعاناة الطاقم الطبي في انقاذ البشرية والإنسانيةمن هذا الوباء الخبيث وتمت اذاعته ايضا على قناة مزيكا ونال استحسان الجميع.

وقد صرح الفنان هيثم الشاولى انه من اسباب عودته للغناء هو تشجيع ولى العهد الامير محمد بن سلمانحفظه الله، للفنون والفنانينالسعوديين و تهيئة الجو الفني المناسب  للإبداع.

واعلن الشاولي عن تصويره فيلم سينمائي جديد، قصته و بطولته ضمن اوائل الافلام السعودية التي سيتم انتاجها بمصر والفيلم جزء كبيرمنه مأخوذ من قصة حياة الشاولى كطبيب وفنان يعيش في جو مرح، ويعكف هذه الايام على متابعة اللمسات الاخيرة للسيناريو والحوار معالمؤلف.

الجدير بالذكر ان الفنان هيثم الشاولي يعد من اشهر نجوم جيل  التسعينات في الغناء حيث كان من مؤسسين الغنوة الشبابية في مصربحكم دراسته في كلية الطب وقتها بالقاهرة، ومن اشهر الأغاني القديمة له: احلى الاشواق وعيني على الايام، وبحبك وخايف، وفاضل علىالحلو، واغنية  بتغرب وهي تعتبر من اوائل الأغاني التي  يتم تصويرها بالكمبيوتر جرافيك والرسوم المتحركة حتى انها اختيرت من افضلالكليبات على مستوى العالم  في قناة mtv العالمية عام 1996، والشاولي هو اول من انشأ مركز لتعليم الموسيقى في السعودية عام 2010.